2008-03-13

ّلَمّا تدبل عيون المها


في البدايةلم تكن صلتي بها تتعدي السلام عليكم وعليكم السلام فهي تعمل في السيبر المجاور ، جذبتني اليها ابتسامتها الخلابه ووجهها الطفولي الملائكي شديد البراءة وجمالها الآخاذ ، تبتسم لي كلما رأتني


شعرت تجاهها بالاعجاب والحب الشديد فروحها خفيفه و طريقتها في التعامل راقيه

عمرها لا يتجاوز الثامنه عشر حصلت لتوها علي دبلوم تجاره ثم قررت ان تكمل دراستها في معهد عالي سنتين ، علي امل ان تلتحق بالجامعه بعد ذلك



دي كانت مها




لو عاوزين تعرفوا الحكايه







اقروها في علي طول الحياة




القرآن الكريم